„أنتم مرحب بكم بشخصيتكم وثقافتكم وأفكاركم والتزامكم وتنوعكم“

حوالي 200 ضيف لبوا دعوة منطقة ميندن لوبيكه لحضور احتفالية منح الجنسية المقامة بمدينة ميندن . 

بحضور ممثلين، سياسين وإداريين احتفلوا بجنسيتهم الجديدة. و قدنظم الاحتفال مركز الاندماج البلدي ومركز إدارة الإدارات لمقاطعة ميندن – لوبيكه. وقد تم تجنيس ما مجموعه 543 شخصا من حوالي 50 ولاية في محافظة ميندن – لوبيكه ومدينة ميندن العام الماضى.وتجدر الإشارة أن هؤلاء الأشخاص الذين تم منحهم الجنسية الألمانية من أصول بريطانية وسورية وتركية، ولكن أيضا من أصول رومانية وبولندية وعراقية. وتعد حاليا أكبر نسبة من الناس المجنسين من دولة بريطانيا أي حوالي 152 شخصا. 

ورحب عضو مجلس المنطقة الدكتور رالف نيرمان بالضيوف قائلا: „أنتم مرحب بكم بشخصيتكم وثقافتكم وأفكاركم والتزامكم وتنوعكم. قصص حياتكم مختلفة مثل الأسباب التي ساقتكم إلى ألمانيا، فمرحبا بكم عندنا“. وفي المناقشة التي جرت بعد ذلك مع النائب الأول لمدينة ميندن، بيتر كينزل، اتفق كلاهما على أنه من المهم أن نتعامل مع بعضنا البعض بانفتاح من أجل تشكيل حياة اجتماعية مشتركة. وفي الوقت نفسه أكدا على إمكانية تشكيل الحياة بنشاط وعلى قدم المساواة في دائرة ميندن لوبيكه. وفي هذا السياق شكرا أيضا المتطوعين الكثر الذين استطاعوا من خلال دعمهم الطوعي التعايش مع الجميع جنبا إلى جنب. 

وأكدت أمل حمدان، رئيسة مجلس الاندماج في ميندن، أن اللغة هي أهم مفتاح للاندماج. وفي ضوء تجربتها الشخصية وصفت مدى أهمية وفائدة الجيران بالنسبة لها في هذا السياق. 

وكان الحدث الأبرز هو الاحتفال الرسمي بالمواطنين الجدد. وقد أخذ العديد من ممثلي فرادى البلديات الوقت لتسليم مجموعات الترحيب شخصيا. وكان الإطار الفني للحفل هو فريقي الرقص „فينيكس“ و“فينيكس الصغير“ للجمعية الثقافية الألمانية الروسية „ميندن. وتم اختتام الاحتفال بالغناء المشترك للنشيد الوطني الألماني، الذي رافقه الفنان بيرند شنايدر مع آلة البوق. 

الصورة :دينيس فوجت / ميندن لوبيك مقاطعة

Schreibe einen Kommentar

Deine E-Mail-Adresse wird nicht veröffentlicht. Erforderliche Felder sind mit * markiert.